أخر الاخبار

أرجوك توقف عن الضحك الان.!!

أرجوك توقف عن الضحك الان.!!

    أرجوك توقف عن الضحك الان..!!، هل نبهك أحدهم لتفعل ذلك ، وأنت متورط في كيفية التغلب على رغبتك الجامحة في القهقهة والضحك ، تحاول أن تتوقف لكنك لا تستطيع ، وتجد نفسك في موقف شديد الاحراج لأنك تضحك في مكان أو وقت لا يكون حتى الابتسام مقبول .
أرجوك توقف عن الضحك
أرجوك توقف عن الضحك الان.!!
    إذا كان الأمر كذلك ، ومهتم بمعرفة معلومات عن سيكولوجية الضحك ، وأهم التقنيات والوسائل والطرق التي تساعدك في التحكم والسيطرة عن نفسك ، وتساعدك أيضا في كبح جماح رغبتك الجامحة القوية في الضحك عندما لا يكون المكان ولا الوقت مناسبين للضحك .
    أكمل قراءة هذه المقالة، لتتعرف على هذه التقنيات ،واحرص على إضافة تعليقك في خانة الردود والتعليقات.

تعريف الضحك

    الضحك ظاهرة مركبة ومعقدة ، فيها جوانب نفسية وجسدية وفسيولوجية متداخلة، وكل هذه الجوانب مرتبطة مع بعضها ، وتؤثر وتتأثر في بعضها البعض. وأيضا يقدم وظائف نفسية تتداخل فيها العواطف الوجدانية و التفكير الإدراكي والنزوع السلوكي .
وفيما يذهب البعض الى أبعد من ذلك ، فيرى أن الضحك نطق غير لفظي ، قريب الشبه إلى حد ما من الصراخ البدائي الهستيري الذي يصدر كرد فعل عن الخوف أو الانفعال الزائد. وان هذا بالضبط ما يميز سلوك الضحك عن الفعل اللغوي. رغم أن الضحك يأتي كرد فعل عن موقف ما في شكل أقل وضوحا من التعبير اللغوي.
    وبشكل أكثر دقة يمكن الوثوق في التعريف الذي يقول إن الضحك سلوك يتكون من سلسلة من النغمات الصوتية، وتتكرر هذه النغمات بأطوال مختلفة وفي أوقات متباعدة.

دراسات علمية وأبحاث عن الضحك

    اختلفت آراء الباحثين وعلماء النفس والأطباء حول الضحك كظاهرة معقدة متداخلة ، وحول فائدتها وحاجة النفس البشرية لممارسة الضحك ، واعتباره كدواء لبعض الامراض ، وايضا متنفس لطاقة مكبوتة ، وكونه ظاهرة وأداة متاحة وسهلة يمكن للإنسان اللجوء اليها باعتبارها مصدر ايجابي لترويح النفس وتخليصها من الملل والقلق وغيره من الحالات الغير مرغوبة .
    نستعرض بإيجاز بعض من نتائج هذه الأبحاث والدراسات على النحو التالي :-

فسيولوجيا الأعصاب

    وهذا علم حديث يعرف بأسم "علم فسيولوجيا الأعصاب الحديثة"، أشارت أبحاثه ودراساته على أن الضحك ظاهرة صحية جداً، وأن هناك علاقة ترابط وارتباط قويين بين ممارسة نشاط الضحك ، وقيام الجسم بإفراز مادة اسمها "الإندروفين" تنشط القشرة الامامية في المنطقة الوسطى لدماغ الإنسان ظن تحول حالة الانسان من الحزن الى الفرح .
    العالم ستيف سلطانوف أحد أقطاب علم فسيولوجيا الأعصاب الحديثة توصل في بحث من ابحاثه المنشورة مؤخراً إلى أن ضحك الانسان من قلبه ، يحفز الجسم على افراز هرمون الكورتيزول ، الذي يزيد من تحمل الإنسان للألام ويقلل من التعرض للذبحة الصدرية ، وتصلب الشرايين وبعض الأزمات القلبية والسكتات الدماغية.

المؤسسة الطبية الأمريكية

    في منتصف ثمانينات القرن الماضي وتحديدً في عام 1984م ، نشرت مجلة "المؤسسة الطبية الأمريكية"العلمية المتخصصة نتائج دراسة موسعة عن عملية الضحك ، فقالت : " أن الجهاز العصبي في الإنسان، بشكل عام هو المصدر الرئيسي والسبب في جعل الإنسان يضحك ، لكن الدراسة عجزت عن التحديد بدقة عن مركز الضحك في المخ .
    وأكدت الدراسة المنشورة على العلاقة بين التنفس بشكل طبيعي وصحي وبين الضحك ، عن طريق الأسباب المؤدية للضحك التى مصدرها: " رُغم أن مركز الضحك بالمخ غير معلوم أو محدد، فإنه يعتمد التعبير عن الفرح بالضحك عبر مسارات عصبية متصلة بالدماغ المتوسط والخلفى، وأن هذه المسارات العصبية موجودة قريبة من مراكز التنفس.

جامعة ماك ماستر الكندية

    فريق بحثي كبير في جامعة ماك ماستر الكندية، أكدوا في عام 2006م ، على أن الرجل الكثير الضحك أكثر حظا مع الجنس الآخر ، وأن النساء يفضلن الشخص كثير ودائم الضحك عن الشخص العبوس كشريك لحياتهن .
ما كشف هذا الفريق الكندي عن بعض من فوائد الضحك للانسان من بينها :
  1. الضحك يساعد فى زيادة تدفق الأكسجين إلى الجسم وتعزيز مناعة الجسم
  2. الضحك يخفض من ارتفاع ضغط الدم
  3. الضحك يقلل من الشعور بالقلق والإحباط والوحدة والضغط النفسي والعصبية
  4. الضحك بشكل منتظم يقلل من ظهور علامات الشيخوخة المبكرة
  5. الضحك يزيد من القدرة على اكتساب الثقة بالنفس والقدرة على القيادة

الضحك في الوقت الغير مناسب

    لأسباب مختلفة ومتعددة ، غالبا ما يجد الإنسان نفسه في موقف محرج جداً ، فتسيطر عليه رغبة جامحة لا يستطيع السيطرة عليها ، تدفعه للضحك ، بدون القدرة على ايقاف هذه الرغبة ,
    المشكلة أن هذا قد يحدث في أوقات يكون فيها الضحك وحتى الابتسام تصرف أحمق وغير مسؤول ، وربما قلة أدب . ويكون الوقت غير مناسب أذا قمت بالضحك في هذه الحالات ، لإنه من غير المنطقي الضحك أو حتى الابتسام فيها وهي:
  1. لايعقل ان تنفجر بالضحك وانت تتقبل التعازي او تسير خلف جنازة
  2. الضحك يكون غير مقبول وانت تقوم بإسعاف شخص تعرض لحادث والدماء تنزف منه
  3. ليس مقبولاً أن تضحك على عاهات الناس واشكالهم والوانهم وطريقة تصرفاتهم
  4. لاتضحك شماتة في احد ما
    في الفقرة التالية نوضح عدد من السلوكيات والتمرينات والخطوات التي يمكن اتخاذها والعمل بها ، لتقلل كثيرا من فرصة ظهورك أمام الناس بمظهر الأحمق الغير مؤدب .

عشر تقنيات مهمة تساعدك على عدم الضحك

    إذا صادف ووجدت نفسك في موقف محرج ، ولاتستطيع مقاومة رغبتك في الضحك ، وانت في مكان غير مقبول فيه الضحك ، تتبع هذه الطرق والتقنيات والوسائل العشرة التي ربما ستساعدك في التحكم والسيطرة عن نفسك ، وتتخلص من ورطة الضحك بقلة ادب :
  1. أبتعد عن الشخص الذي تتوقع عن جلوسك بجانبه سيدفعك للضحك
  2. اذا شعرت برغبة جامحة في الضحك ، لاتبقى جالسا في مكانك ، استأذن وغادر المكان فوراً
  3. لو كنت في مأتم تعزي صديقا في وفاة والدته ،وتورطت في رغبتك في الضحك تخيل فوراً انك مكانه وان والدتك هي المتوفية وهو يقاوم رغبته في ان يضحك أمامك.
  4. انحني رأسك للاسفل ، واستدعي الافكار الحزينة وفكّر فيها بعمق ،وتذكر من فارقك من الأحباب . وسيعمل عقلك الباطن تلقائيا ولا اراديا وينقذك بطرده لفكرة الضحك الغبية التي راودتك.
  5. قم بعض لسانك وشفتيك بقوه لدرجة ان تحس بالالم الشديد ، عندها ستجد نفسك منشغلا بالم لسانك وشفتيك ، عن التورط في الضحك بحمق.
  6. خد نفسا عميقا ، ثم أكتم تنفسك ، وابدأ في العد العكسي من الرقم 100. ستنشغل بالتفكير في الأرقام وتطرد من راسك الضحك بلا سبب ، وانتبه عند كتم النفس بدون التفكير في العد العكسي ستنفجر بالضحك بلا ارادة ولاتحكم منك ، لان عقلك الباطن لم ينشغل بشيء ما .
  7. أخرج نفسك عند الزفير بقوة ، وقم بالسعال بقوة عندها عضلات الفكين ستنشغل بتنفيذ أمر السعال الصادر من المخ وبذلك ستؤجل الضحك حتى تنتهي من السعال .
  8. احرص على قفل فمك جيدا بمجرد أن تجول بخاطرك فكرة الضحك ، وكلما كان فمك مقفلا كلما يصبح من الصعب أن يشعر الآخرون بك وانت تقاوم فكرة الضحك رغما عنك.
  9. حرك عضلات الفك بقوة وكأنك تثاؤب مع وضع يدك على فمك ، فلن يشعر الآخرون بأنك تضحك .
  10. مرن نفسك على البكاء، فضع كلتا يديك على عينيك واخفي كامل وجهك ، وحرك راسك كله للاسفل ،حتى يبدو للاخرين انك مستغرق في الحزن والبكاء

الملخص

    الضحك ظاهرة مركبة ومعقدة ، فيها جوانب نفسية وجسدية وفسيولوجية متداخلة، وكل هذه الجوانب مرتبطة مع بعضها ، وتؤثر وتتأثر في بعضها البعض. وأيضا يقدم وظائف نفسية تتداخل فيها العواطف الوجدانية و التفكير الإدراكي والنزوع السلوكي .
وأحيانا تجد نفسك متورطاً في كيفية التغلب على رغبتك الجامحة في القهقهة والضحك ، تحاول أن تتوقف لكنك لا تستطيع ، وتجد نفسك في موقف شديد الاحراج لأنك تضحك في مكان أو وقت لا يكون حتى الابتسام مقبول .
    اختلفت أراء الباحثين وعلماء النفس والأطباء حول الضحك كظاهرة معقدة متداخلة ، وحول فائدتها وحاجة النفس البشرية لممارسة الضحك ، واعتباره كدواء لبعض الامراض ، وايضا متنفس لطاقة مكبوتة ، وكونه ظاهرة وأداة متاحة وسهلة يمكن للإنسان اللجوء إليها باعتبارها مصدر ايجابي لترويح النفس وتخليصها من الملل والقلق وغيره من الحالات الغير مرغوبة .
هناك عدد من السلوكيات والتمرينات والخطوات التي يمكن اتخاذها والعمل بها ، للتقليل كثيرا من فرصة الظهور أمام الناس بمظهر الاحمق الغير مؤدب .
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -