meta name="surfe.pro" content="78f9b56f7d1c1555df174aef016c92c9 meta name="surfe.pro" content="78f9b56f7d1c1555df174aef016c92c9" مرحبا يا ابي ..للشاعر مجاهد البوسيفي
أخر الاخبار

مرحبا يا ابي ..للشاعر مجاهد البوسيفي

مرحبا يا ابي ..للشاعر مجاهد البوسيفي

(1)

مرحبا يا ابي 
هل تسمعني من خلف الغيب بما يكفي لاخبرك 
بأن 
الدنيا قد اخذت نصيبها كاملا مني
ولست متأكدا 
اني قد حصلت منها على شيء 
حتى ضحكتك المباغتة 
التي كنت تناور بها الايام
سقطت مني سهوا اثناء نوم متقطع 
على سرير مخاتل من قصدير 
وصرت اعزل بابتسامة بلهاء 
بالكاد انفق منها بحذر على المرارات 
احفادك الذين لم تراهم 
منشغلون بتعلم لغات العالم الجديد
والعاب غريبة بلا نهايات 
يربتون  
باستعجال على كتف وحدتي
وذاكرتي المتعبة من الترحال
ويسألون عن اشياء تبدو لي قصية بلا اجابات 
فأنا ما عدت اعرف يا ابي 
الخطط السرية للحياة 
منذ ان اختفى عكازك الحكيم 
الذي كان يقود قافلة من الشفرات 
اخبرني ارجوك 
هل عندكم مكان للسلوى اذا ما حضرت 
ام ان نصيبي هو هو في الحالين ..

(2)

هل تذكر طريق المدرسة يا ابي ؟! 
المدرسة التي اخذتني اليها يوما
لتخبر المعلم بصوتك الواثق الأجش 
ان لا يكسر عظمي ويضربني كيفما يشاء 
تلك الطريق المتعرجة مثل الشك 
التي علمتني 
كيف اتجنب فيها كلب مسعود الشرس
وكيف اكون لطيفا مع تلك المرأة المسنة 
وهي تنادي الاطفال باسم ابنها 
الذي مات في الحرب 
فلا يدري احدنا بأي ارض يموت
الطريق الملتوية مثل احلامنا 
التي نقطعها متوجسين من طابور الصباح
وغضب المعلمين لاسباب لا دخل لنا بها 
تلك الطريق يا ابي 
صارت رياضة في هذه البلاد يسمونها "هايكنغ" لها منافع لتوسيع البال
جبر الخاطر 
وترميم الذكريات 
في كل مرة 
يستغرب الجميع كيف اسبقهم بزمن 
يجدوني جالسا في ظل شجرة النهاية
 انتظرهم بهدوء 
وانا اكتب لك هذه الكلمات 
متذكرا تلك الايام 
التي بدأت فيها السير بحذر 
في طريق المدرسة الذي ادى بي الى هنا ..


تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -